نائب محافظ طولكرم يستقبل وزير الأشغال ويتفقدان عدداً من مشاريع الطرق الرابطة في المحافظة

استقبل  نائب محافظ طولكرم  وزير الأشغال العامة والإسكان د. م مفيد الحساينة، والوفد المرافق له من وكيل الوزارة م. فائق الديك والمدراء العامين، و مدير مديرية الأشغال في طولكرم م. خليل زكارنة وطاقم المديرية. جاء ذلك في دار المحافظة بحضور كل من  عمر البسطامي مدير عام الشؤون الإدارية والمالية، وماجد الطيبي مدير عام الشؤون العامة، ورئيس بلدية طولكرم م. محمد يعقوب، ورئيس بلدية عنبتا حمد الله حمد الله، ورئيس مجلس خدمات الشعراوية المشترك عبد الرحيم جانم.

ونقل طقاطقة للوزير الحساينة تحيات المحافظ عصام أبو بكر وتأكيده على الجهود الكبيرة التي تبذلها الحكومة برئاسة رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله في توفير كافة إمكانات الصمود والثبات على الأرض في مواجهة الاحتلال وجريمته المستمرة بحق أبناء شعبنا في كل مكان، مؤكداً على دور وزارة الأشغال من خلال تنفيذ العديد من المشاريع الحيوية على مستوى محافظة طولكرم، وجميع محافظات الوطن، وخاصةً في قطاع الطرق والبنية التحتية والتي تلامس حاجة المواطنين المباشرة، من خلال تنفيذ مشاريع إعادة تأهيل شارع الشعراوية، وشارع عنبتا – نور شمس- طولكرم، وغيرها من المشاريع الأخرى التي تقوم عليها وزارة الأشغال.

من جانبه أكد الوزير الحساينه على أهمية تأهيل قطاع الطرق والبنية التحتية، موضحاَ أن وزارة الأشغال تعمل وبتوجيهات مباشرة من رئيس الحكومة د. رامي الحمد الله بإعطاء الأولوية للطرق والتي تشكل عموداً أساسياً في بناء الوطن، مشدداً على اهتمام الوزارة بتنفيذ العديد من مشاريع الطرق الرابطة  لمحافظة طولكرم  مع محافظتي جنين ونابلس.

وأضاف الوزير الحساينة أنه على الرغم من الصعوبات، إلا أن الوزارة مصممة على إنجاز تلك المشاريع وإتمامها، وخاصةً أنها تساعد في تسهيل حركة المواطنين وتنقلهم بسلام وأمان، مشيراً إلى دور رؤساء البلديات وتعاونهم لانجاز المشاريع، معبراً عن شكره للممولين والداعمين، ومنوهاً إلى  تعاون الشركات المنفذة في إتمام المشاريع حسب المواصفات والمدة الزمنية المحددة والمتفق عليها.

هذا وتفقد  نائب المحافظ ووزير الأشغال، والوفد المرافق، ورؤساء البلديات المعنية، مشروعي  إعادة تأهيل شارع الشعراوية، و شارع عنبتا – نور شمس – طولكرم، حيث قدم المهندسون  شرحاً عن سير العمل والمراحل التي وصل إليها المشروعان، ومن ثم توجهوا لزيارة بلدية عنبتا، حيث كان في إستقبالهم رئيس البلدية وأعضاء المجلس البلدي.